All

التكنولوجيا وراء ارتفاع الحرارة .

المرأة في كثير من البلدان النامية هي أول من يعاني من تدهور البيئة في أداء مهامها التقليدية لجلب المياه والوقود وإنتاج المواد الغذائية والطهي وغير ذلك من مسؤولياتها العائلية ، وبحكم معرفة الموارد الطبيعية والمعيشية المحلية فإنها تقف كذلك في الصف الأول من المدافعين عن البيئة وحمايتها فالواقع إنها المدير الرئيسي للموارد الطبيعية في كثير من البلدان النامية ومن المؤسف أن خبرتها ومعرفتها كثيراً ما تغفل في عملية التنمية في كل المناطق الريفية والحضرية مما يسيء إلى البيئة ومن هذا المنطلق لا بد من اتخاذ تدابير فعالة لضمان قدرة المرأة على أن تؤدي دوراً أنشط في وضع سياسات ومشاريع التنمية وتطويرها .

تشهد مدينة الدوحة حالياً أهم مؤتمر يعقد على أرضها وهو مؤتمر الخليج الخامس للمياه ويأتي تنظيم هذا المؤتمر الهام في وقت تشهد فيه منطقتنا الخليجية والعربية بل والعالمية نقصاً حاداً في المياه العذبة والنظيفة الخالية من أي أنواع التلوث والشوائب بل الأدهى والأمر من ذلك أن من أجل هذا الموضوع تقام الحروب والمنازعات للحصول على نقطة ماء نظيفة فلله الحمد فقد حبانا الله بنعمه الكثيرة ومنها الماء وهو سر الحياة على هذا الكوكب فالدولة لم تقصر في توفير الاحتياجات اللازمة من هذه المياه للمواطنين والمقيمين على أرضها فقد عملت العديد من محطات التحلية التي تكلف الملايين من الريالات لتحلية لتر واحد ليصل إلى المنازل بكل يسر وانتظام .

شهدت حضارة الإنسان في هذا العصر الحديث طفرات وقفزات علمية أدت إلى تغير وتطوير جوهري في الحياة البشرية وبالرغم من هذا يواجه العالم حاليا تحديات صعبة ومواقف أصعب حيث تعاني البيئة على كوكبنا (الأرض) من التدهور المستمر ويعاني غالبية البشر من قصور شديد في أدائهم الإداري والفكري وكذلك قصور في التنمية وفي تلبية حاجاتهم الأساسية . .

يعتبر الطفل أكثر الكائنات تأثراً بالتغيرات في البيئة على المدى القصير والطويل 0 وطفل اليوم هو الوريث المستقبلي لهذه الأرض وسيتحمل كل تبعات تدمير البيئة والاستهلاك غير المرشد للمواد الطبيعية والسؤال الذي يطرح نفسه هنا هل تؤثر التغيرات في البيئة على الطفل بصورة مختلفة عن البالغ ؟ الجواب على ذلك ، نعم ويعزي هذا للتركيب الفسيولوجي للطفل 0 وخلال السنوات الثلاث الأولى من عمره فإنه يتعرض للبيئة الملوثة بالمواد السامة قد يضر بنمو الدماغ نفسه وقد ينتج عن ذلك شلل دماغي أو صرع أو تخلف ذهني قد يتراوح من البسيط إلى الشديد .

طغت قضية البيئة على سائر القضايا التي تستأثر اهتمام النظام العالمي الجديد وأصبحت القضايا البيئية المعاصرة من أهم القضايا التي يعاني منها العالم اليوم وازداد القلق العالمي المشترك بأن ا لكرة الأرضية أصبحت مهددة وملوثة وذلك عندما أسهم الإنسان بشكل سلبي من خلال استغلاله السيئ للموارد البيئية وممارسته الخاطئة اتجاهها وإدخاله التلوث بأنواعه المختلف على البيئة ومن هنا تأتي مهمة التوعية البيئية في تغيير سلوكيات الأفراد وطريقة تعاملهم مع البيئة التي يعيشون عليها وتعتبر وسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمسموعة من صحف يومية ومجلات عامة ومتخصصة وقنوات إذاعية وتلفزيونية من أهم الوسائل لنشر الوعي البيئي لدى الجمهور وذلك كما أكد المؤتمر الدولي للبيئة البشرية الذي انعقد في استوكهولم 1972 الحق في الإعلام البيئي بمعنى حق كل إنسان دون تمييز أو تفرقة في أن يعرف الأنباء والمعلومات المتعلقة بالحقائق البيئية وكما أكد أيضاً مؤتمر ريودي جانيرو عام 1992 في توصياته على أهمية وسائل الإعلام في الترويج لقضايا البيئة وصونها من كافة مظاهر التدهور فوسائل الإعلام تلعب دوراً في خدمة قضايا المجتمع . .

مقولة تقال إن الماضي "الإنسان ابن بيئته" ترى هل تعني هذه العبارة أن البيئة بالنسبة للإنسان هي بمثابة الأبوين إلام والأب وهما بالنسبة للبن يمدانه بما يحتاج من أمور يومية كماً ونوعاً. .

لقد تفاقمت في الآونة الأخيرة المشكلات البيئية مع تنوع وتشعب المجالات والنشاطات الإنسانية، وأصبحت هذه المشكلة هي الهاجس الرئيسي في كثير من الدول بل التحدي الرئيسي للمجتمع الدولي حيث نسمع الكثير عن القضايا البيئية من سفت تجوب البحار وهي محملة بالنفايات السامة لدفنها هنا وهناك . وسيارات تجوب الشوارع وهي تنفث بدخانها لتصل إلى رئة الناس وعن تدهور طبقة الأوزون الواقية من الأشعة فوق البنفسجية الكونية القاتلة . وعن تلوث المصانع والغازات التي تنطلق لتهدد الحياة البشرية وعن ارتفاع درجة الحرارة الذي يهدد بفيضانات وتلف الأراضي الزراعية . وعن تداول المواد الكيماوية لكثير من الشركات بكميات وأطنان خيالية . .