الغزال

الغزال من الحيوانات النشطة عند الفجر والغروب

، يعيش بعضها في الأودية الجبلية الهادئة، وبعضها الآخر في الصحارى الرملية، ويتغذى الغزال على القليل من النباتات مثل الحشائش والأعشاب والشجيرات، وفي أوقات الجفاف يكتفي الغزال بالتغذي على الشجيرات الصحراوية الجافة، وتندرج الغزلان تحت فصيلة الظباء في عشيرة بقر الوحش.

موطنه:

يعيش الغزال العربي وسط الجزيرة العربية، منتشراً في الأودية الجبلية القاحلة، وفي المناطق الصحراوية والوديان الحَصَويّة، كما أن أنواعاً منه تعيش في فلسطين والأردن وسورية ولبنان والعراق وشمال شرق أفريقيا.

سلوك ونمو الصغار:

يستطيع الوليد الصغير الجري بعد ساعات من جفاف جسمه، ويرتبط مع أمه خلال الفترة الأولى للرضاعة، ويتعلم الكثير من خصائص جنسه من الأم، ويظل صغير الغزال في مكان آمن، وبعد مرور ثمانية أسابيع يصبح قادراً على العيش دون حليب الأم، ثم تبدأ الصغار في تكوين مجموعات المداعبة واللعب عند المغيب، وبعد النشاط واللعب تفترق الصغار لملاحقة أمهاتها، وتنتهي مرحلة ملاحقة الأمهات بانضمام الصغار إلى القطيع الأنثوي، حيث تشارك الصغار في النشاطات اليومية والتحرك مع القطيع، وتتعرف الصغار من خلال متابعتها للكبار على كيفية تفادي الأخطار والتكيف مع البيئة، وعند اكتمال نمو الصغار تظل الإناث منها مع القطيع الأنثوي، بينما يفارقه الذكور للانضمام إلى مجموعة القطيع الذكوري. عمره: يعيش الغزال ما بين 10و15 سنة، ويعيش في حياة الأسر، داخل المحميات، أكثر من حياته في الطبيعة، حيث يتعرض لكثير من المخاطر والأعداء.

أنواع الغزلان في الجزيرة العربية:

للغزلان في الجزيرة العربية عدد من الأنواع وهي: الريم (غزال الرمال)، والغزال الآدمي (غزال الجبال) أو الغزال العربي، والغزال العفري، والغزال اليمني (في جبال اليمن). الريم:  الاسم الإنجليزي للريم (غزال الرمال) هو: Goitred Gazelle والاسم العلمي له: Gazella Subgutturosa، وهو أكبر أنواع الغزلان في المنطقة العربية، فهو أكبر حجماً من الغزال العفري والغزال العربي، وينتمي إلى عائلة البقريات، ويصل طوله عند مستوى الكتف ما بين 60 و70 سم، ووزنه ما بين 30 و40 كغ، وطول الجسم الكلي من 95 إلى 120 سم، وطول الأذن ما بين 11 و13 سم، وطول قرون الذكور ما بين 20 و30سم، ولها شكل قيثاري (نسبة إلى القيثارة)، وللإناث قرون قصيرة ورفيعة طولها 10سم. ويتميز الريم بلونه الرملي الباهت، وقوائمه وبطنه أبيض اللون، كما أن الخطوط الموجودة على الوجه والخاصرتين غير واضحة، وهو أكثر تحملاً للجو الحار من الغزالين الآدمي والعفري.

العفري:

الاسم الإنجليزي للغزال العفري هو: Dorcas Gazelle والاسم العلمي له: Gazella Dorcas، وهو نجد أصغر الأنواع من حيث حجم الجسم، ويصل طوله عند مستوى الكتف حوالي 55 سم، ويتراوح وزنه ما بين 20 و23 كغ. لونه فاتح ولا يوجد على خاصرتيه الشريط البني الذي يميز الغزال العربي، كما أن قرنا الذكر العفري أكثر طولاً من قرني الغزال العربي، و طولهما ما بين 25 و30 سم، يتميزان بشكلهما المستقيم، بخلاف القرون القيثارية عند الغزال العربي، ويعيش الغزال العفري في المناطق الغربية والشمالية من االجزيرة العربية.  

الآدمي:

الاسم الإنجليزي للغزال الآدمي (غزال الجبال)، أو الغزال العربي، هو: Mountian Gazelle والاسم العلمي له: Gazella Gazella، ويتميز الغزال العربي بالرشاقة، وله عيون واسعة ذات حلقات، ويصل طوله عند مستوى الكتف من 90 إلى 105 سم، ووزنه من 25 إلى 30 كغ. لونه أحمر وبني في الأجزاء العليا من الجسم، وله علامات واضحة على الوجه، وشريط داكن اللون على الخاصرتين، حيث يظهر الشريط أثناء الحركة والقفز من مكان إلى آخر بوضوح، كما يمتلك ذيلاً أسود، والذكر أجمل من الأنثى عادة، من خلال قرنيه المنحنيتين إلى الخلف بشكل قيثاري، ويتراوح طولهما من 15 إلى 20سم، أما أنثى الغزال الآدمي (العربي) فتمتلك قرنين قصيرتين يبلغ طولهما نحو 5 سم، ويستخدم الذكر قرنيه الحادتي النهايات في عراكه العنيف مع منافسيه من الذكور، وذلك من أجل فرض سيادته على قطيع الإناث، وطرد باقي الذكور بعيداً عن مقاطعته التي يعيش فيها.   .